ما هو مرض الانسداد الرئوي المزمن؟

الانسداد الرئوي المزمن: هو مرض رئوي مزمن يتكون بشكل رئيسي من نوعين : التهاب الشعب الهوائية المزمن، وانتفاخ الرئتين.

تتكون رئتيك من قسمين: الشعب الهوائية، والحويصلات الهوائية (الأكياس الهوائية).

عند قيامك بعملية التنفس فإن الهواء يدخل للقصبة الهوائية من خلال الشعب الهوائية ثم إلى الحويصلات الهوائية. ومن الحويصلات الهوائية يأخذ الدم الأكسجين ويطرح ثاني أكسيد الكربون.

التهاب الشعب الهوائية المزمن يسبب التهاب وندب بممرات الشعب الهوائية مما يؤدي إلى صعوبة دخول الهواء وخروجه كما يؤدي إلى السعال. بينما انتفاخ الرئتين يتلف الحويصلات الهوائية بالرئتين، وذلك يؤثر على مرونة الرئتين مما يؤدي إلى ضيق في التنفس.

مرض الانسداد الرئوي المزمن هو مرض يمكن التحكم بأعراضه. معظم المرضى الذين يعانون من الأمراض الانسدادية الرئوية يتحكمون بأعراضهم وترتفع جودة الحياة لديهم عن طريق الالتزام بالعلاجات الموصوفة ونمط الحياة.

ما هي أعراض الانسداد الرئوي المزمن؟

المرض الانسدادي الرئوي لا تظهر أعراضه إلا بعد حصول تضرر عميق بأنسجة الرئة وتسوء مع مرور الزمن إذا لم يتم علاجه واستمر التعرض للدخان. العرض الأساسي لمرضى التهاب الشعب الهوائية المزمن هو سعال يومي مصحوب بالبلغم لمدة لا تقل عن ثلاثة أشهر بالسنة خلال سنتين متواصلتين.

  • ضيق في النفس خصوصاً خلال القيام بأنشطة بدنية.

  • صفير في النفس.

  • ضيق في التنفس والصدر.

  • الحاجة لطرد البلغم في الصباح بسبب احتقانه في الرئة.

  • سعال مزمن مع إنتاج بلغم قد يكون لونه شفاف، أبيض، أصفر أو أخضر.

  • ازرقاق في الشفاه والأظافر.

  • التهاب متكرر في الشعب الهوائية.

  • فقدان الطاقة.

  • في المراحل المتقدمة قد يحدث نزول في الوزن.

  • في المراحل المتقدمة قد يحدث انتفاخ في الكاحل، السيقان والأقدام.

بعض المرضى المصابين بالأمراض الانسدادية الرئوية قد يتعرضون لازدياد في حدة الأعراض بشكل ملحوظ عنها في الأيام العادية وقد تستمر لعدة أيام، ويجب خلالها مراجعة الطبيب في أسرع وقت ممكن.

من هم الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة؟

  • التعرّض لدخان سجائر التبغ: أهم عالم خطر للإصابة بالأمراض الانسدادية هو التدخين على المدى البعيد. كلما زادت مدة التدخين كلما زادت احتمالية الأصابة به. كما أن التدخين السلبي يعتبر عامل خطر أيضاً.
  • مرضى الربو المدخنين
  • التعرض المزمن للمواد الكيماوية والغبار: إن التعرض لفترات طويلة للمواد الكيماوية والأبخرة والغبار في مكان العمل قد يؤدي لتهيج والتهاب الرئة والإصابة بالانسداد الرئوي المزمن.
  • العمر: عادة ما تبدأ أعراض هذا المرض على عمر أكبر من 40 سنة.
  • العامل الجيني

إن كنت مصاباً بمرض الانسداد الرئوي المزمن، فكيف سأكتشف ذلك؟

اذهب إلى طبيبك مباشرة في حال عانيت من أحد أعراض هذا المرض ، الطبيب بدوره سيسألك إن كنت مدخناً أم لا ، أو إن كنت قد تعرضت لكمية كبيرة من الغبار أو الدخان أو الغازات أو أبخرة المواد الكيميائية لمدة طويلة من الزمن .

كيف يعالج مرض الانسداد الرئوي المزمن؟

إن إصابتك بالانسداد الرئوي المزمن لا يعني نهاية العالم. بعض مراحل المرض قد تكون بسيطة وتحتاج لعلاجات قليلة. وفيما يلي شرح عن العلاجات المتوفرة:

  1. التوقف عن التدخين

إن كنت مصاباً بمرض الانسداد الرئوي المزمن فإن أفضل وسيلة وأهم خطوة في العلاج هي أن تتوقف عن التدخين بأسرع وقتٍ ممكن . فإن توقفك عن التدخين سيوقف أو على الأقل سيحدّ من تلف رئتيك، عليك أن تستشير طبيبك عن آلية التوقف عن التدخين، وكلما توقفت عن التدخين بشكل أسرع زادت فرصتك لعيش حياة أطول وبصحة أفضل.

  1. الأدوية:

وقد يقوم الطبيب أيضاً بوصف بعض الأدوية لك التي بدورها تحسّن من وضعك وتجعلك تتنفّس بشكل أسهل، وأكثر فائدة للأدوية الموصوفة هنا هي أنها تبطّىء عملية تلف الرئتين وقيامها بوظائفها.

من الأمثلة على هذه الأدوية: موسعات القصبات الهوائية، بخاخات الكورتيزون، بخاخات التنفس المختلفة، حبوب الستيرويد الفموية، ثيوفيلين، وبعض أنواع المضادات الحيوية.

  1. العلاجات الرئوية:

  • العلاج بالأكسجين: في الحالات المتقدّمة من الانسداد الرئوي المزمن يحتاج بعض المرضى للأكسجين، حيث يتنفسه عن طريق أنبوب يوضع في الأنف، أو جهاز يوضع على الوجه فيدخل الهواء من الفم والأنف.

  • برامج إعادة تأهيل الرئة: قد تعمل مع عدة مختصين للمحاولة للتحسين من وظائف الرئة.

ما هي مضاعفات مرض الانسداد الرئوي المزمن ؟

  • التهابات المجاري التنفسية: إن مرضى الانسداد الرئوي المزمن أكثر عرضة للإصابة بنزلات البرد، الانفلونزا والالتهاب الرئوي.

  • مشاكل القلب: إن الاصابة بالانسداد الرئوي المزمن يزيد من احتمالية الإصابة بأمراض القلب، التوقف عن التدخين قد يقلل خطر الإصابة بها.

  • سرطان الرئة: إن الاصابة بالمرض الانسدادي الرئوي يزيد من خطر الإصابة بسرطان الرئة. التوقف عن التدخين قد يقلل هذا الخطر.

  • ارتفاع ضغط الشريان الرئوي.

  • الاكتئاب: إن صعوبة التنفس قد تمنعك من الاستمتاع ببعض النشاطات. تواصل مع طبيبك في حال الشعور بالحزن الشديد أو إذا كنت تعتقد أنك قد أصبت بالاكتئاب.

المرض الانسدادي الرئوي المزمن والمطاعيم:؛

إن مرضى المرض الانسدادي الرئوي المزمن لديهم فرصة أعلى للإصابة بالمضاعفات مثل الالتهاب الرئوي نتيجة الإصابة بالانفلونزا، لأن لديهم مجاري تنفسية حساسة فإن الإصابة بالانفلونزا قد تؤدي إلى جعل أعراض المرض أسوأ.

يوصي مركز مكافحة الأمراض والوقاية منها مرضى الانسداد الرئوي المزمن بأخذ مطعوم الانفلونزا سنوياً، كما يوصي بأخذ مطعوم المكورات الرئوية مرة قبل عمر 65 سنة، و بعد عمر 65 سنة وفقاً لنصائح الطبيب.

قد يوصي طبيبك أيضاً بأخذ مطاعيم إضافية حسب نمط حياتك، السفر وعوامل أخرى.