كل ما يجب أن تعرفه عن الإنفلونزا

الانفلونزا هو مرض فيروسي يصيب الجهاز التنفسي (الأنف، الحنجرة والرئتين).

يعتبر الانفلونزا مرض شائع ينتقل عن طريق السعال والعطس، تكون اعراضه مزعجة لكنك ستبدأ بالتحسن بعد أسبوع من الإصابة به. قد تصاب بالانفلونزا على مدار العام لكنه مرض شائع خلال فصل الشتاء.

إن الانفلونزا مختلفة عما يعرف بنزلة البرد، والفيروس المسؤول عن الإصابة بالانفلونزا مختلف عن الفيروس المسؤول عن نزلة البرد.

عوامل خطر الإصابة بالانفلونزا:

بعض العوامل التي تعمل على زيادة خطر الإصابة بالانفلونزا ومضاعفاتها مثل:

  • العمر: قد تصيب الانفلونزا جميع الأعمار لكن الأطفال الصغار والكبار بالعمر أكثر عرضة للإصابة بها.

  • ظروف المعيشة: إن التواجد في الأماكن الممتلئة بالأشخاص مثل حضانات الأطفال تزيد فرصة الإصابة بالانفلونزا

  • ضعف جهاز المناعة: إن بعض علاجات الأورام، وبعض الأدوية المناعية والكورتيزون تعمل على إضعاف جهاز المناعة وتصبح فرصة الإصابة بالانفلونزا ومضاعفاتها أعلى.

  • الأمراض المزمنة: إن بعض الأمراض المزمنة مثل الربو، السكري وبعض أمراض القلب قد تزيد احتمالية الإصابة بمضاعفات الانفلونزا.

  • الحمل: النساء الحوامل أكثر عرضة للإصابة بمضاعفات الإنفلونزا.

كيف تتم الإصابة بالعدوى؟
يوجد فيروس الانفلونزا في الرذاذ الخارج من الأنف أو الفم عندما يقوم شخص مصاب بالسعال أو العطاس، وغالباً ما ينتشر هذا الرذاذ على بعد 1 متر، وقد تبقى معلقة في الجو فترة قصيرة جداً قبل نزولها على الأسطح المختلفة والتي من الممكن أن يعيش عليها الفيروس لمدة 24 ساعة. أي شخص يقوم باستنشاق هذا الرذاذ من المحتمل إصابته بالانفلونزا، وقد تصاب بالانفلونزا أيضاً عن طريق لمس هذه الأسطح الملوثة ومن ثم لمس الأنف أو الفم دون قصد. لذا يجب غسل الأيدي باستمرار وقبل لمس الوجه.

قد تصاب بالانفلونزا عدة مرات خلال السنة لأن فيروس الإنفلونزا يتغير بشكل مستمر وفي أغلب الأحيان لن يكون هناك مقاومة من قبل جسمك لهذه الأنواع الجديدة.

الأعراض:

  • ارتفاع في درجة الحرارة أكثر من 38 مئوية.

  • ألم في العضلات خصوصاً عضلات الظهر، الأيدي والأقدام.

  • قشعريرة وزيادة في التعرّق.

  • صداع.

  • سعال جافّ ومستمرّ.

  • تعب وضعف عامّ.

  • احتقان في الأنف.

  • ألم واحتقان في الحلق.

هل ما أشعر به أعراض انفلونزا أو نزلة برد؟

أحياناً يكون من الصعب التنبؤ إذا كانت الأعراض التي تعاني منها هي أعراض انفلونزا أو نزلة برد، لأن الأعراض قد تتشابه فيما بينها. لكن أبرز الفروقات هي:

أعراض الانفلونزا:

  • تتطور سريعاً.

  • عادة ما يشعر المريض بالحرارة وألم في العضلات.

  • قد تجعلك تشعر بالتعب والإعياء بشكل شديد مما قد يعيقك عن ممارسة أعمالك اليومية.

أعراض نزلة البرد:

  • تتطور الأعراض تدريجياً.

  • عادة ما تصيب الأعراض الأنف والحلق.

  • غالباً ما تكون الأعراض خفيفة ومحتملة وقد تتمكن من مواصلة أعمالك اليومية.

مضاعفات الإنفلونزا:

عادة ما تذهب أعراض الانفلونزا دون ترك أي تأثيرات دائمة، ولكن قد تترك بعض المضاعفات لا سيما عند الاطفال أو كبار السن المعرّضين للإصابة بمضاعفات الانفلونزا مثل:

  • الالتهاب الرئوي.
  • التهاب الشعب الهوائية.
  • التهابات الجيوب الأنفية.
  • التهابات الأذن.
     

 

علاج الانفلونزا

في أغلب الحالات، ستحتاج فقط للراحة في الفراش مع شرب الكثير من السوائل للتخفيف من أعراض الإنفلونزا. وقد تستمر الأعراض لمدة أسبوع فقط.

لكن يجدر بك مراجعة الطبيب في الحالات الآتية:

  • إذا كنت فوق عمر 65 سنة

  • إذا كنتِ حامل

  • إذا كان لديك أمراض مزمنة في الرئة، القلب، الكلى ، الكبد أو أمراض عصبية

  • إذا كان جهاز المناعة لديك ضعيف

  • إذا كنت مصاباً بالسكري

  • إذا استمرت الأعراض لمدة أكثر من أسبوع إو إذا كانت تزداد سوءاً مع مرور الوقت

 

 

التدابير التي يمكن اتباعها في المنزل لتخفيف حدة أعراض الانفلونزا

إذا كنت لا تعاني من أية مشاكل صحية يمكنك العناية بنفسك في المنزل عن طريق اتباع الآتي:

  • شرب الكثير من السوائل: اختر المياه والعصائر والمشروبات الدافئة لمنع الجفاف

  • الراحة: الحصول على مزيد من النوم لمساعدة جهاز المناعة في مكافحة العدوى

  • تناول المسكنات وخافضات الحرارة: إذا كنت لا تعاني من أية أمراض مزمنة يمكنك تناول المسكنات وخافضات الحرارة المحتوية على الباراسيتامول أو الأيبوبروفين في حال وجود آلام في العضلات، الرأس أو في حال وجود الحرارة.

  • في حال كنت تعاني من السعال يمكنك طلب مشورة الصيدلاني للحصول على علاج مناسب.

  • إذا كنت تعاني من الاحتقان يمكنك تناول مزيلات الاحتقان التي يمكن أخذها بدون وصفة إذا كنت لا تعاني من أية مشاكل صحية أخرى. استشر الصيدلاني عن مزيل الاحتقان الأنسب لك.

و من الجدير بالذكر عدم استخدام المضادات الحيوية لأن مسبب الإنفلونزا هو فيروس ولا يمكن علاجه بالمضادات الحيوية إلا إذا أصبت بالتهاب منفصل في الجهاز التنفسي فيتم في هذه الحالة وصف العلاج المناسب من قبل الطبيب.

 

كيف يمكن الوقاية من الانفلونزا؟

  • مطعوم الانفلونزا

ينصح مركز مكافحة الأمراض والعدوى بأخذ مطعوم الانفلونزا سنوياً خلال فترة العدوى (أكتوبر – ديسمبر) للأشخاص فوق عمر 6 شهور.

في كل عام يصمم مطعوم الانفلونزا السنوي بحيث يغطي ثلاث أو أربع أنواع من الفيروسات المسببة للانفلونزا والتي يتوقّع أن تكون شائعة خلال ذلك العام. يرجى الحصول على مشورة الصيدلاني أو الطبيب قبل أخذ مطعوم الإنفلونزا حيث هناك بعض الاعتبارات الخاصة باستخدامه.

ومن الجدير بالذكر أن مطعوم الانفلونزا لا يضمن عدم الإصابة بالانفلونزا أو نزلات البرد لأنه أيضاً لا يغطي الفيروس المسبب لنزلة البرد ، لكنه يقي من أشد أنواع الإنفلونزا خطورة.

 

التحكم بانتقال العدوى:

  • غسل الأيدي باستمرار يعمل على الوقاية من العديد من الأمراض المعدية، أو استخدام الكحول المعقم في حال عدم توفر الماء والصابون.

  • تغطية الأنف والفم عند السعال أو العطاس بالمنديل أو داخل مفصل الكوع لتجنب تلوث الأيدي بالرذاذ الخارج من الأنف أو الفم.

  • تجنّب الأماكن المكتظة قدر الإمكان، حيث إن الانفلونزا تكون شائعة أكثر في الأماكن المكتظة خلال موسم الانفلونزا. كما ينصح بالبقاء في المنزل لمدة 24 ساعة بعد زوال الحرارة لتجنب نقل العدوى للأشخاص الآخرين.