التسنين

يعتبر التسنين عملية صعبة للوالدين و الأطفال على حد سواء، حيث يتم خلالها خروج الأسنان من اللثة و عادة تحدث ما بين الشهر السادس و الرابع و العشرين.
اول سن يخرج من اللثة بعمر الست أشهر لكن في بعض الحالات قد يحدث ذلك ابكر أو بعد الستة أشهر.
عندما تبدأ عملية التسنين قد يلاحظ تهيج الأسنان و انتفاخ اللثة و انسكاب اللعاب الذي قد يسبب في بعض الاحيان طفح جلدي حول الفم.
و من المهم معرفة ان عملية التسنين غير مرتبطة بالاصابة بالحمى ، الرشح، الاسهال، و السعال او طفح جلدي على الجسم، إن اشتكى طفلك من أي من الأعراض السابقة يجب عليك زيارة الطبيب.
تسهيل عملية التسنين
بعض النصائح التي تؤخذ بعين الاعتبار لتسهيل عملية التسنين:

  • امسح اللعاب السائل عن الوجه بقطعة قماش لمنع الطفح الجلدي من الحدوث.
  • اعط الطفل شيء ليمضغه. لكن احرص ان يكون كبيرا كفاية بحيث أنه لا يبلع أو أن يكون قابلا للكسر داخل فمه، .يمكن وضع منشفة نظيفة رطبة في الفريزر لمدة 30 دقيقة لتسهيل عملية التسنين و لكن احرص على غسلها بعد كل استعمال.
  • استخدام حلقات التسنين المطاطية لكن احرص أن لا تحتوي على سائل بداخلها حيث من الممكن ان تنكسر ليخرج السائل إلى فم الطفل.اذا كنت تستخدم حلقات التسنين فيفضل ازالتها من المجمد قبل ان تصبح مجمدة لتجنب حدوث جرح او اذى للثة المنتفخة.
  • اذا شعر الطفل بالتهيج يمكنك استعمال مسكن للألم مثل ( (acetaminophen لكن احرص على استشارة الطبيب اولا،و تجنب وضع اسبيرين على السن او مسح اللثة باستخدام الكحول. 
  • يمكنك استخدام الجل الموجود في الصيدلية الخاص بعملية التسنين، عن طريقعمل مساج بسيط للثة بإصبعك النظيف حيث أن هذه  المستحضرات تعمل على تخفيف الألم بشكل سريع، من الجدير بالذكر أن تبحث عن النواع الخالية من السكر و الملونات و أن تنتبه إلى تاريخ صلاحية المستحضر، ويجب لفت الانتباه إلى ضرورة قراءة النشرة لمعرفة طريقة الاستخدام و معرفة العمر الذي يسمح له باستخدامه حيث أنه قد يختلف من مستحضر لآخر.